جنان الإبداع
اهلا وسهلا بجميع رواد المنتدى والزوار
هذا منتدى عام وتعليمي ندعوكم لتسجيل للفائدة والافادة


ثقافي، تعليمي، ترفيهي، ديني
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخولالدخول للفيس بوك facebook
تتقدم ادارة المنتدى من العضو وائل البكري بتهنيئة لحصوله على درجة الهندسة بالديكور والتصميم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
wael_bakry
 
البكري
 
UnUn
 
the master
 
ريماس
 
ياسين
 
يونس
 
رومنس
 
الحاج يوسف
 
palestanian-wizard
 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
الساعة
الزوار

شاطر | 
 

 خطة التحسين المدرسي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شيماء
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 87
تاريخ التسجيل : 04/09/2011

مُساهمةموضوع: خطة التحسين المدرسي   الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:47 pm

خطة التحسين المدرسي:
خطة تحسين الأداء المدرسي هي الوثيقة التي تعنى بوصف جميع الأنشطة و التدخلات التي ستقوم بها المدرسة على مدار العام الدراسي وذلك في ضوء نتائج تطبيق أدوات التقويم الذاتي للمدرسة و المصممة وفق المعايير القومية للتعليم.

أهمية خطة التحسين المدرسى:
• أداة جيدة لمساعدة أفراد المجتمع المدرسى لتحديد أولويات التطوير فى العمل المدرسى وتحديد الأهداف المنشود تطبيقها فى كل مجال.
• أحد الأدوات اللازمة لتحقيق الإصلاح المتمركز على المدرسة.
• تساعد المدرسة على اتخاذ خطوات منظمة ومدروسة ومحددة بزمن لتنفيذ التطوير المدرسى المأمول.

رؤية ورسالة المدرسة:
قبل البدء فى مراحل وضع خطة التحسين المدرسى، لابد من وجود رؤية ورسالة واضحة للمدرسة حتى يتم وضع أهداف الخطة فى ضوئها. ولذلك لابد من التعرف على ما المقصود برؤية ورسالة المدرسة وخصائص كل منهما.


الرؤية: هي الحلم الأكبر الذي تتمنى أن تصل إليه المؤسسة التعليمية وقد يستغرق تحقيق هذا الحلم مدة زمنية طويلة. رؤية المدرسة هي الحلم الذي تسعى لتحقيقه والوصول إليه, لذا فإن مرحلة وضع رؤية للمؤسسة التعليمية واحدة من أهم خطوات السعي للجودة.
خصائص الرؤية الجيدة:
- تكون طموحة .. حيث ينبغي إيصالها إلى العاملين على مستويين: المستوى العقلي والإدراكي ومستوى عواطفهم ومشاعرهم.

- واضحة .. بحيث يستطيع الفرد أن يراها وان يتصورها في مخيلته حتى يمكن العمل على تحقيقها.
- أن تصف مستقبلا أفضل .. فالعاملون يتفاعلون مع الرؤية حينما يجدون المستقبل الذي تصوره لهم يقدم لهم شيئا يريدونه وليس شيئا بيديهم الآن.
- أن يتم اختيار كلماتها بعناية وتفكير وان يتم وزن الدلالات الخاصة بكل عبارة فلا تكون مملة ولا سطحية باهتة ولكن صادقة ومخلصة حتى تثير الطموح لدى من يقرؤها وتدفعه إلى العمل كما أن هذه الكلمات ينبغي أن تعكس قيم المنظمة التي تريد إرساءها.
- إن تكون وضعت بمشاركة جميع الأطراف المعنية بالعملية التعليمية على مستوى المدرسة.
- إن يكون مداها من 5 إلى 10 سنوات نحو المستقبل.
- إن تكون مختصرة وسهلة الحفظ.
- إن تصف مرحلة أو حالة محددة
- إن تعبر عن أهداف من الممكن تحقيقها وتمثل تعبير حقيقي.
الرسالة: تعبر عن كيفية تحقيق هذه الرؤية ومن المفروض أن تكون واضحة ومحددة. ولكى يتم تصميم الرسالة بشكل جيد سواء كانت رسالة لمدرسة أو أى مؤسسة يجب إن نضع فى اعتبارنا إن تغطى الرسالة العناصر التالية:
1- نشاط المؤسسة.
2- الفئة المستفيدة من المؤسسة.
3- المنطقة التى تعمل بها المؤسسة.
4- أهداف المؤسسة.
5- الخدمات التى تؤديها المؤسسة.
6- نظرة المؤسسة لنفسها وإدراكها لإمكانياتها.
7- الصورة الذهنية للمؤسسة لدى الجمهور.
8- فلسفة المؤسسة وهى القيم والمعتقدات التى تقود أعضائها.
خصائص الرسالة الجيدة:
- الرسالة مستمرة، تأتي كفعل، مثل: تأمين أو إسعاد، أو تقوية، أو تعليم، أو مساعدة، أو رفع، أو تحقيق....
- الرسالة في المضارع وليست في الماضي، ولا في المستقبل، بل هي الآن وكل زمان.
- الرسالة مختصرة وواضحة ومفهومة ولكن تشتمل على عدة معاني.
- أن تعكس ما يميز هذه المؤسسة. - أن تكون مرنة وتعكس القيم والمعتقدات المرتبطة بالمؤسسة.
- أن تكون واقعية بدرجة تسمح بتحقيق أهدافها.
- أن تصاغ بطريقة تحفز الأفراد لتحقيق الأهداف المطلوبة.
لذا فإن المؤسسة التعليمية التي ليس لها رؤية ورسالة تتمنى تحقيقهما لن يكون لها اى فرصة للتقدم والنمو. كما إن عملية وضع رؤية ورسالة المؤسسة التعليمية ليست قاصرة فقط على طرف واحد ولكن يجب أن يتم إعداد رؤية ورسالة أي مؤسسة من خلال مشاركة العديد من الأطراف داخل المؤسسة التعليمية والمستفيدين وهم (أولياء الأمور – الطلاب – المعلمون – الإدارة المدرسية) حيث أن رؤية ورسالة المؤسسة التعليمية تعتمد على هؤلاء الأطراف مجتمعين وإذا فقدت الرؤية أو الرسالة أحد هذه الأطراف فسوف يكون هناك خللا واضحا قد يؤثر على نجاح هذه المؤسسة.
دورة التخطيط المدرسى
و هى عبارة عن سلسلة من الخطوات/المراحل التى تتبع من أجل القيام بعملية التخطيط المدرسى كما يوضحها الرسم التالى:
1- تحديد الاحتياجات
2- التقييم الذاتى 3- تحديد الأولويات 4- وضع الخطة
5- تنفيذ الخطة 6- متابعة تنفيذ الخطة 7- تقييم تنفيذ الخطة


المرحلة الأولى: تحديد الاحتياجات (التقييم الذاتى)
تقدير الاحتياجات هو أن نبدأ بدراسة العوامل المحيطة بالمدرسة مثل العوامل الاقتصادية والسياسية والاجتماعية وكذلك ظروف البيئة الداخلية. ويعرف الاحتياج على أنه الفرق بين الوضع القائم والوضع المرغوب


الاحتياج

وضع قائم فجوة وضع مرغوب

ويشير الشكل السابق إلى أن الاحتياج يمثل الفجوة بين الوضع القائم والوضع المرغوب. ويعتبر تحديد الاحتياجات لوضع خطة مدرسية من أهم خطوات التخطيط المدرسى، وذلك لأن الخطط تحتاج إلى معلومات دقيقة وواقعية تعكس الاحتياجات الحقيقية وليس مجرد افتراضات من قبل الخبراء والعاملين. وتعرف عملية تحديد الاحتياج للمدرسة بأنها نظام فعال للاستفسار والحصول على بعض البيانات اللازمة من اجل المساعدة فى اتخاذ القرار بشأن تغيير وضع المدرسة للأفضل. وتعتبر عملية التقييم الذاتي طريقة منظمة يشارك فيها كافة الاطراف المعنية بالمدرسة للتعرف علي الاحتياجات بالنسبة لكافة المجالات على مستوى المدرسة.
تقدير الاحتياجات: إن أى عملية تخطيط تبدأ بدراسة الاحتياجات المختلفة، ويرتبط تحديد الاحتياجات بتحليل المشاكل ارتباطاً متكاملا، ومن الصعب الفصل بسهولة بين تحليل المشاكل وتقدير الاحتياجات.
خطوات تقدير الاحتياجات:
- توفير قاعدة بيانات عن الخدمات والخطط القائمة ومدى قدرتها على تلبية احتياجات المدرسة.
- تحديد المناطق التى تفتقر إلى نوعيات محددة من الخدمات داخل المدرسة.
- تحديد القطاعات التى سيتم تقدير احتياجات المدرسة فيها.
- تحديد المعلومات المطلوبة.


- تحديد مصادر المعلومات.
- تحديد أدوات جمع البيانات.
- جمع البيانات.
- تحليل البيانات.
- تحديد أولوية الاحتياجات.
- وضع التوصيات.
التقييم الذاتى كوسيلة لتقدير الاحتياجات بالمدرسة
مفهوم التقييم الذاتي:
يقصد بالتقييم الذاتي للمؤسسة التعليمية مجموعة الخطوات الإجرائية التي يقوم بها أفراد المجتمع المدرسي لتقييم مؤسستهم بأنفسهم استنادًا إلى مرجعية معايير الجودة والاعتماد، وذلك من خلال جمع المعلومات والبيانات عن الأداء المدرسي في الوضع الحالي، ومقارنته بمعايير الجودة والاعتماد.


أشكرك على هذا التوضيح وعلى هذا الجهد وأنا من وجهة نظرى بأن الجودة تعنى بأن الإنسان يحدد فجوات الأداء لديه ويخطط تخطيط سليم لوضع خطط للتحسين وحل هذه الفجوات بذلك يكون قادر على اعداد جيل يستطيع فى المستقبل تحديد مشاكله وحلها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ريماس
مبارك لنا نشاطك انت عضو متالق (800) مشاركة
مبارك لنا نشاطك انت عضو متالق (800) مشاركة
avatar

عدد المساهمات : 918
تاريخ التسجيل : 21/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: خطة التحسين المدرسي   الأربعاء سبتمبر 21, 2011 3:50 am


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
the master
الف الف الف مبروك حفراسمك على جميع جدران المنتدى مشاركاتك (1000) مشاركة
الف الف الف مبروك حفراسمك على جميع جدران المنتدى مشاركاتك (1000) مشاركة


عدد المساهمات : 1056
تاريخ التسجيل : 13/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: خطة التحسين المدرسي   الخميس فبراير 02, 2012 7:25 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خطة التحسين المدرسي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جنان الإبداع :: التعليمي :: التربية و التعليم-
انتقل الى: