جنان الإبداع
اهلا وسهلا بجميع رواد المنتدى والزوار
هذا منتدى عام وتعليمي ندعوكم لتسجيل للفائدة والافادة


ثقافي، تعليمي، ترفيهي، ديني
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخولالدخول للفيس بوك facebook
تتقدم ادارة المنتدى من العضو وائل البكري بتهنيئة لحصوله على درجة الهندسة بالديكور والتصميم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
wael_bakry
 
البكري
 
UnUn
 
the master
 
ريماس
 
ياسين
 
يونس
 
رومنس
 
الحاج يوسف
 
palestanian-wizard
 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
الساعة
الزوار

شاطر | 
 

 انه القران ياسادة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البكري
الف الف الف مبروك حفراسمك على جميع جدران المنتدى مشاركاتك (1000) مشاركة
الف الف الف مبروك حفراسمك على جميع جدران المنتدى مشاركاتك (1000) مشاركة
avatar

عدد المساهمات : 1338
تاريخ التسجيل : 19/03/2011

مُساهمةموضوع: انه القران ياسادة   الأربعاء يوليو 13, 2011 5:44 am

(إِن تَتُوبَآ إِلَى اللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا) التحريم 4

لنبدأ أولا بجواب الشرط.... الكلام في الآية عن مشكلة في بيت النبوة... بين النبي عليه السلام و بين أزواجه و الخطاب موجه لعائشة و حفصة رضي الله عنهما...

و قوله جل و علا "إن تتوبا إلى الله" جملة شرطية مكون من أداة الشرط "إن" و من فعل الشرط "تتوبا" و جواب الشرط محذوف تقديره فقد وجب عليكما ذلك..

و جملة "فقد صغت قلوبكما" جملة للاستئناف و التعليل... لبيان سبب المطالبة بالتوبة أي أن التوبة وجبت عليكما لأنه صغت قلوبكما...
و المعنى مالت قلوبكما قليلا الى جانب المعصية...

نعود إلى جمع القلوب... و هذه من أفصح لغات العرب... إذ إنه اذا جمع عضو إلى عضو آخر فالأصل هو الجمع كقولك "قطعت رؤوس الكبشين" و هي الأفصح...

و لكن هناك حكمة من الجمع دل عليها سياق الآية و هو "الصغو".. و الصغو هو الميل... و قد وجه الله الكلام للزوجتين و أنبهما لوقوعهما في خطأ و مؤاخذة...

إن المسلم حين يرتكب ذنبا فإن قلبه يتأثر و يميل عن وضعه السليم و ينزل مستواه الإيماني.. و هذا المقصود بالصغو..

و بما أن الصغو يتضمن النزول إلى أسفل و الميل نحو الأقل و الإيمان ارتفاع إلى أعلى.. لذلك فإن صغو القلب يكون متفاوتا و يتغير معه المستوى الإيماني للقلب...

و هنا جاء جمع القلبين إلى قلوب لوصف مستويات الإيمان التي نزلت و احتاجت إلى التوبة...

و سأضرب مثلا يقرب الصورة... الرياضي الذي يتمتع بلياقة عالية اذا تعرض لإصابة فهذا سيؤدي إلى نزول مستوى لياقته... و سيحتاج إلى إعادة تأهيل و تدريب ليرتفع من مستوى اللياقة الأقل إلى المتوسط إلى الأعلى.. و هنا لو فحصت جسده و هو يمر بهذه المراحل لوجدت اختلافا في مستوى لياقته في كل مرحلة...

و مثله حال القلب عند المعصية.... و التوبة إعادة تأهيل و تدريب... فجاء جل و علا بالجمع ليشير إلى تغير المستويات الإيمانية للقلب!!

إنه القرآن يا سادة القرآن....

_________________


إذا كان لك قلب رقيق كالورد وإراده صلبه كالفولاذ
و يد مفتوحه كالبحر وعقل كبير كالسماء
فأنت من صناع الآم……..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abed
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 48
تاريخ التسجيل : 31/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: انه القران ياسادة   الإثنين أغسطس 08, 2011 5:48 am

موضوع رائع وتسلم الايادي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
انه القران ياسادة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جنان الإبداع :: المنتدى الديني :: علوم القران الكريم-
انتقل الى: